صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

ديوان الشاعره / الخنساء ..

إرسال إلى Facebook ارسال الى تويتر
  1. 03-04-2010, 04:52 PM
    *مزون شمر*

    ديوان الشاعره / الخنساء ..

    ديوان الشاعره / الخنساء ..

    اسعد الله ايامكم و لياليكم

    ديوان الشاعره / الخنساء
    لنتعرف على الشاعره وليكم بعض المعلومات عنها


    نبذه مختصره عن الشاعره

    الخنساء

    24ه _646م

    هي تماضر بنت عمرو بن الحارث بن الشريد والخنساء لقب غلب عليها لقبت تشبيها لها بالبقرة الوحشية في جمال عينيها خطبها دريد بن الصمة فارس هوزان وسيد بني جشم فردته لكبر سنه فهجاها فلم ترد عليه فسئلت بذلك فأجابت : لا أجمع عليه أن أرده وأهجوه
    تزوجت أولا رواحة بن عبدالعزيز السلمي وسماه الأغاني والعقد الفريد عبدالعزى ولعل هذا الإسم الوثني كان له قبل إسلامه فلما أسلم استبدل به اسم رواحة أو أنه كان لقبا يعرف به فولدت له عبدالله ويكنى بأبي شجرة ثم خلف رواحة عليها مرداس بن أبي عامر السلمي فولدت له يزيد ومعاوية وعمرا وعمرة

    واما ظهر الإسلام أسلمت الخنساء مع قومها بني سليم وانبعثت مع المسلمين لفتح بلاد فارس ومعها أولادها الأربعة فقتل أولادها في وقعة القادسية سنة 16ه فقالت لما بلغها خبر مقتلهم : الحمد لله الذي شرفني بقتلهم وأرجو من ربي أن يجمعني بهم في مستقر الرحمة

    والخنساء من شواعر العرب المعترف لهن بالتقدم أجمع الشعراء ورواة الشعر القدماء على أنه لم تكن امرأة قبلها ولا بعدها أشعر منها في الرثاء وعدوها في الطبقة الثانية

    قيل سئل جرير من أشعر الناس فقال : أنا لولا هذه الخبيثة يعني الخنساء , وقال بشار فيها : لم تقل امرأة قط شعرا إلا تبين الضعف فيه . فقيل له :أو كذلك الخنساء ؟ قال : تلك فوق الرجال

    وكانت الخنساء في أول أمرها تقول الشعر ولا تكثر حنى قتل أخواها معاوية وصخر فحزنت عليهما حزنا شديدا وخصوصا على صخر وكان أحبهما إليها لما كان عليه من الحلم والجود والتقدم في عشيرته والشجاعة وجمال وجه ففتق الحزن أكمام شاعرتها فنطقت بشعر هو آهات نفس لائعة ونفثات صدر متألم حزنا ودموع قلب جريح

    وعلى سذاجة معانيها وتكرها ومغالاتها في وصف حزنها ومناقب أخيها صخر فشعرها محبب , قريب إلى القلوب بما فيه من عاطفة صادقة , ملتهبة لوعة وبما فيه من وفاء أخوي صحيح





    ديوان الشاعره / الخنساء ..

    من مواضيع *مزون شمر* :


  2. 03-04-2010, 04:54 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / أبنت صخر تلك الباكية؟

    قالت في صخر:


    أبنت صخر تلكما الباكية
    لا باكي الليلة إلا هيه
    أودى أبو حسان، واحسرتا!
    وكان صخر ملك العاليه
    ويلاي! ما أرحم ويلا ليه،
    إذا رفع الصوت النادي الناعيه
    كذبت بالحق وقد رابني
    حتى علت أبياتنا الواعيه
    بالسيد الحلو الأمين الذي
    يعصمنا في السنة العادية
    لكن بعض القوم هيابة
    في القوم لا تغبطه الباديه
    لا ينطق العرف ولا يلحن
    العزف ولا ينفذ بالغازيه
    إن تنصب القدر لدى بيته
    فغيرها يحتضر الجاديه
    لكن أخي أروع ذو مرة
    من مثله تسترفد الباغيه
    لا ينطق النكر لدى حرة
    يبتار خالي الهم في الغاويه
    إن أخي ليس بترعية
    نكس هواء القلب ذي ماشيه
    عطافه أبيض ذو رونق
    كالرجع في المدجنة الساريه
    فوق حثيث الشد ذو ميعة
    يقدم أولى العصب الماضيه
    لا خير في عيش وإن سرنا
    والدهر لا تبقى له باقيه
    كل امرئ سر به أهله
    سوف يرى يوما على ناحيه
    يا من يرى من قومنا فارسا
    في الخيل إذ تعدو به الضافيه
    تحتك كبداء كميت كما
    أدرج ثوب اليمنة الطاويه
    إذ لحقت من خلفها تدعى

    مثل سوام الرجل الغاديه
    يكفأها بالطعن فيها كما
    ثلم باقي جبوة الجابيه
    تهوى إذا أرسلن من منهل
    مثل عقاب الدجنة الداجيهه
    عارض سحماء ردينية
    كالنار فيها آلة ماضيه
    أشربها القين لدى سنها
    فصار فيها الحمة القاضيه
    أنى لنا إذ فاتنا مثله
    للخيل إذ جالت وللعاديه
    أقسم لا يقعد في بلدة
    نائية عن أهله قاصيه
    فأقصد السير على وجهه
    لم ينهه الناهي ولا الناهيه

    من مواضيع *مزون شمر* :


  3. 03-04-2010, 04:55 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / الفارس الورد

    وقالت في أخيها معاوية لما قتله هاشم ابن حرملة:



    ألا لا أرى في الناس مثل معاوية
    إذا طرقت إحدى الليالي بداهيه

    بداهية يصغى الكلاب حسيسها
    وتخرج من سر النجى علانية

    ألا لا أرى كالفارس الورد فارسا
    إذا ما علته جرأة وعلانية

    وكان لزاز الحرب عند شبوبها
    إذا شمرت عن ساقها وهي ذاكية

    وقواد خيل نحو أخرى كأنها
    سعال وعقبان عليها زبانية

    بلينا وما تبلى تعار وما ترى
    على حدث الأيام إلا كما هيه

    فأقسمت لا ينفك دمعي وعولتي
    عليك بحزن ما دعا الله داعيه

    من مواضيع *مزون شمر* :


  4. 03-04-2010, 04:56 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / هل يغني البكاء؟

    وقالت ترثي أخويها صخرا ومعاوية:


    أرى الدهر أفنى معشري وبني أبي
    فأمسيت عبرى لا يجف بكائيا

    أيا صخر هل يغني البكاء أو الأسى
    على ميت بالقبر أصبح ثاويا

    فلا يبعدن الله صخرا وعهده
    ولا يبعدن الله ربي معاويا

    ولا يبعدن الله صخرا، فإنه
    أخو الجود يبني للفعال العواليا

    سأبكيهما والله ما حن واله
    وما أثبت الله الجبال الرواسيا

    سقى الله أرضا أصبحت قد حوتهما
    من المستهلات السحاب الغواديا

    من مواضيع *مزون شمر* :


  5. 03-04-2010, 04:58 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / ألا أيها الديك

    قالت ترثي قومها وتذكر صخرا:


    ألا أيها الديك المنادي بسحرة
    هلم كذا أخبرك ما قد بدا ليا

    بدا لي أني قد رزئت بفتية
    بقية قوم أورثوني المباكيا

    فلما سمعت النائحات ينحنه
    تعزيت واستيقنت أن لا أخا ليا

    كصخر ابن عمرو خير من قد علمته
    وكيف أرجى العيش؟ ضل ضلاليا

    وما لي لا أبكي على من لو أنه
    تقدم يومي قبله لبكى ليا

    وإن تمس في قيس وزيد وعامر
    وغسان لم تسمع له الدهر لاحيا

    من مواضيع *مزون شمر* :


  6. 03-04-2010, 04:59 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / من حس؟

    وقالت الخنساء في الموسم يوم فاخرتها هند بنت عتبة زوج أبي سفيان والد معاوية:



    من حس لي الأخوين
    كالغصنين أو من راهما

    أخوين كالصقرين لم
    ير ناظر شرواهما

    قرمين لا يتظالمان
    ولا يرام حماها

    أبكي على أخوي
    والقبر الذي واراهما

    لا مثل كهلي في الكهول
    ولا فتى كفتاهما

    رمحين خطيين في
    كبد السماء سناهما

    ما خلفا إذ ودعا
    في سؤدد شرواهما

    سادا بغير تكلف
    عفوا بفيض نداهما

    من مواضيع *مزون شمر* :


  7. 03-04-2010, 05:00 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / من للضيف

    بكت عيني وعاودها قذاها
    بغوار فما تقضي كراها

    على صخر، وأي فتى كصخر
    إذا ما الناب لم ترأم طلاها

    فتى الفتيان ما بلغوا مداه
    ولا يكدى إذا بلغت كداها

    حلفت برب صهب معملات
    إلى البيت المحرم منتهاها

    لئن جزعت بنو عمرو عليه
    لقد رزئت بنو عمرو فتاها

    له كيف يشد بها وكف
    تحلب ما يجف ثرى نداها

    ترى الشم الجحاجح من سليم
    يبل ندى مدامعها لحاها

    على رجل كريم الخيم أضحى
    ببطن حفيرة صخب صداها

    ليبك الخير صخرا من معد
    ذوو أحلامها وذوو نهاها

    وخيل لقد لففت بجول خيل
    فدارت بين كبشيها رحاها

    ترفع فضل سابغة دلاص
    على خيفانة خفق حشاها

    وتسعى حين تشتجر العوالي
    بكأس الموت ساعة مصطلاها

    محافظة ومحمية إذا ما
    نبا بالقوم من جزع لظاها

    فتركها قد اضطرمت بطعن
    تتضمنه إذا اختلفت كلاها

    فمن للضيف إذا هبت شمال
    مزعزعة تجاوبها صباها

    وألجأ بردها الأشوال حدبا
    إلى الحجرات بادية كلاها

    هنالك لو نزلت بآل صخر
    قرى الأضياف شحما من ذراها

    فلم أملك غداة نعي صخر
    سوابق عبرة حلبت صراها

    أمطعمكم وحاملكم تركتم
    لدى غبراء منهدم رجاها

    ليبك عليك قومك للمعالي
    وللهيجاء، إنك ما فتاها

    وقد فقدتك طلقة فاستراحت
    فليت الخيل فارسها يراها

    من مواضيع *مزون شمر* :


  8. 03-04-2010, 05:01 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / حلف الندى

    يا لهف نفسي على صخر وقد فزعت
    خيل لخيل وأقران لأقران

    سمح إذا يسر الأقوام أقدحهم
    طلق اليدين وهوب غير منان

    حلاحل ماجد محض ضريبته
    مجذامة لهواه غير مبطان

    سمح سجيته جزيل عطيته
    وللأمانة راع غير خوان

    نعم الفتى أنت يوم الروع قد علموا
    كفء إذا التف فرسان بفرسان

    سمح الخلائق محمود شمائله
    عالي البناء إذا ما قصر الباني

    مأوى الأرامل والأيتام إن سغبوا
    شهاد أنجية مطعام ضيفان

    حليف الندى وعقيد المجد، أي فتى
    كالليث في الحرب لا نكس ولا وان

    من مواضيع *مزون شمر* :


  9. 03-04-2010, 05:03 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / كفال الأم

    أمن ذكر صخر دمع عينك يسجم
    بدمع حثيث كالجمان المنظم

    فتى كان فينا لم ير الناس مثله
    كفالا لأم أو وكيلا لمحرم

    حسيب ينال المجد منه ببسطة
    ويعجز عن إفضاله كل شيظم

    ففرقت فرعيها وكنت سدادها
    إذا كان يوم بالغا كل معظم

    وما ضاعت الأرحام عندك والذي
    وليت وما استحفظت فيها لمجرم

    كأن بغاة الخير عندك أصبحوا
    على نهج من طافح البحر خضرم

    توسعت للحاجات يا صخر كلها
    فحام إلى معروفك المتنسم

    وأنت ابن فرع القوم يا صخر كلها
    إذا قال فرسان اللقا: صخر أقدم

    إذا ذكرت نفسي نداه وبأسه
    تحسر عنها كل عيش وأنعم

    من مواضيع *مزون شمر* :


  10. 03-04-2010, 05:04 PM
    *مزون شمر*

    قصيدة / الدموع المستهلة

    وقالت ترثي أخاها معاوية:

    يا عين جودي بالدموع
    المستهلات السواجم

    فيضا كما انخرق الجمان
    وجال في سلك النواظم

    وابكي معاوية الفتى
    وابن الحضارمة القماقم

    والحازم الباني العلي
    في الشاهقات من الدعائم

    تلقى الجزيل عطاؤه
    عند الحقائق غير نادم

    أسقي الإله ضريحه
    من صوب دائمة الرهائم

    من مواضيع *مزون شمر* :


صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. آخر مشاركة: 05-03-2011, 02:51 PM
  2. آخر مشاركة: 02-04-2010, 01:54 PM
  3. آخر مشاركة: 25-03-2010, 12:10 AM
  4. آخر مشاركة: 19-03-2010, 03:43 PM
  5. آخر مشاركة: 01-02-2010, 06:59 PM